ترغب بنشر مسار تعليمي؟ اضغط هنا
نفذت هذه الدراسة في محطة بحوث الطيبة التابعة للهيئة العامة للبحوث العلميـة الزراعيـة خـلال موسميين زراعيين 2007 و 2008 باستخدام تسع سلالات من قرع الكوسا المهجنة بنظام التهجين نصف التبادلي 9×9 للحصول على ستة و ثلاثين هجيناً فردياً، لدراسة شملت صفات الساق، و صفات الباكوريـة، و مكونات الإنتاجية، بهدف تقدير قوة الهجين، قياساً إلى متوسط الأبوين، الأب الأعلى و الهجين القياسـي بهدف تحديد أفضل الهجن تفوقاً لاستثمارها في مجال الإنتاج الزراعي و الاستفادة منها في برامج تطـوير إنتاجية محصول قرع الكوسا. ظهرت قوة الهجين قياساً إلى متوسط الأبـوين واضـحةً فـي المكونـات الإنتاجية كلّها، و قد بلغت (89.16%) لنسبة الأزهار المؤنثة (57.57%) لعدد الثمار على النبات عند الهجين (IL3XIL6) ، فيما بلغت قيم قوة الهجين مقارنةً بالأب الأعلى (-71.13%) لصفة عدد العقد حتى أول زهرة مؤنثة عند الهجين(IL3XIL8) ، و (06.13%) لصفة نسبة الأزهار المؤنثة عند الهجـين (IL3XIL5) ، و (47.59%) لعدد الثمار على النبات عند الهجين (IL3XIL6) ، في حين أشارت قـيم قوة الهجين القياسية إلى تمتع أربعة هجن بقيم موجبة ذات دلالة إحصائية عالية بلغـت أعلاهـا لـصفة إنتاجية النبات (38.32%) عند الهجين (IL6XIL7) تلاه الهجين (IL3XIL6) بمعدل ( 68.28 % ).
درست 9 سلالات من قرع الكوسا pepo Cucurbita. L خـلال موسـمي النمـو 2007 و 2008، شملت هذه الدراسة أهم الصفات المورفولوجية و الإنتاجية و بعض الأطوار الفينولوجيـة للنبـات؛ و ذلـك بهدف تقييم صفات كل سلالة و تحديد الصفات الاقتصادية المهمة لكل منها للاستف ادة منهـا فـي برنـامج تحسين موجه لإنتاج هجن متميزة بإنتاجية مرتفعة و نوعية عالية. أظهرت الدراسة وجود تباينات وراثية واضحة فيما بينها في العديد من الصفات الاقتصادية المهمة مثل (عدد الثمار علـى النبـات، نـسبة الأزهار المؤنثة %، إنتاجية النبات الواحد، طول الساق و عدد العقد حتى الزهرة المؤنثة الأولـى) و أن هذه السلالات تعد قاعدة وراثية ملائمة لبرنامج تهجين. كما أظهرت دراسة العلاقات الارتباطية للـصفات المدروسة وجود علاقة إيجابية قوية بين صفة إنتاجية النبات و كل من صـفة نـسبة الأزهـار المؤنثـة %(**871.0=r) و عدد الثمار على النبات (**976.0=r )، في حين كانت قيمة معامل الارتبـاط سـلبية متوسطة مع كل طول السلامية (447.0=- r) و عدد العقد حتى أول زهرة مؤنثة (494.0=- r) . بتطبيـق التحليل العنقودي قسمت السلالات المدروسة إلى مجموعتين، ضمت المجموعة الأولى سبع سلالات فـي حين ضمت المجموعة الثانية سلالتين فقط.
هدفت هذه الدراسة إلى التأكد من ثباتية السلالات الطافرة من فول الصويا في مواقع بيئيـة مختلفـة و إلى انتخاب السلالات الأفضل في كل موقع. انتخبت هذه السلالات و البالغ عددها 15 سلالةً استناداً إلـى تجارب سابقة لكونها باكورية أو ذات إنتاجية أعلى من الشاه د. استمرت الدراسة ثلاث سنوات متتالية و في ثلاثة مواقع بيئية مختلفة هي: الرقة – إدلب – اللاذقية. زرعت التجارب عبر السنوات و المواقع وفق تصميم القطاعات العشوائية الكاملـة RCBD مـن ثلاثـة مكررات. أظهرت النتائج وجود فروق معنوية بين كل من السلالة و المواقع و السـنة فـي صـفتي الباكوريـة و الإنتاجية و كان التآثر (سلالة × موقع) و (سلالة × سنة) معنوياً في كل من الباكورية و الإنتاجية. أما بالنسبة للباكورية فكان التآثر (سلالة × سنة) غير معنوي، و لوحظت نتيجة معاكسة للإنتاجيـة. علماً أن تآثرات (مواقع × سنة) للإنتاجية و الباكورية كانت معنوية. و كـان للباكوريـة علاقـة إيجابيـة و معنوية مع جميع الصفات (باستثناء وزن المئة بذرة). و كانت الإنتاجية ذات علاقة إيجابية و معنوية مـع جميع الصفات. انتخبت ثلاث سلالات ذات إنتاجية أعلى من الشاهد بنحو (6.142 %) و لا تختلف عنـه بالباكوريـة، و انتخب 4 سلالات أبكر من الشاهد.
أجرينا تقييماص لبعض الصفات الفينولوجية والمورفولوجية والانتاجية لستة طرز وراثية من العدس وهي ( ادلب1 و أدلب 2 , وادلب 3, وادلب4 , بلدي, كردي)
سجل دخول لتتمكن من متابعة معايير البحث التي قمت باختيارها