بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
هدفت الدراسة إلى نمذجة انجراف التربة المائي في منطقة ضهر الجبـل و محيطهـا فـي محافظـة السويداء باستخدام نظم المعلومات الجغرافية GIS و تقنية الاستشعار عن بعد RS .قيمت مخاطر انجراف التربة عن طريق تطبيق أنموذج رياضي ضمن بيئة نظام المعلومات الجغرافي با لاعتمـاد علـى عـشرة عوامل تؤثر في انجراف التربة المائي. و أنشأت طبقات للعوامل السابقة ثم جمعت لإنتاج خارطـة لتقيـيم مخاطر الانجراف التي قسمت إلى ست درجات. أظهرت النتائج أن 12 % من منطقة الدراسة تقع ضـمن الدرجتين 5 و 6 اللتين تعكسان قابلية عالية و عالية جداً للانجـراف. بينـت النتـائج أيـضاً أن العامـل الطبوغرافي الذي يشمل درجة الانحدار و شكل المنحدر و النظام الأرضي و شكل الأرض يساهم بشكل فعال في حدوث الانجراف المائي، و أن المدرجات تعد وسيلة فعالة للتخفيف من خطورة الانجراف في المنطقـة المدروسة. كما أثبتت الدراسة أن نظم المعلومات الجغرافية و تقنية الاستشعار عن بعد هما أداتان فعالتان في رسم خرائط التربة و المشاكل المتعلقة بها لا سيما مشكلة الانجراف المائي.
تقع منطقة الدراسة في الجزء الشرقي من البادية السورية بين محافظتي دير الزور وحمـص حيـث 2 تمتد من منطقة كباجب حتى سهول قصر الحير الشرقي، وتبلغ مساحة المنطقـة المدروسـة 1485كـم . أخذت عينات من الطبقة السطحية للتربة و ذلك كل 4 كم و اختير نظرا ً لتجانس التضاريس و الغطاء النباتي و غطاء التربة، 48 عينة سطحية بهدف التنبؤ بمحتوى التربة من كربونات الكالسيوم مـن خـلال صـور الأقمار الصناعية لاند سات 7 TM E . لقد سجلت الانعكاسات الطيفية لعينات التربة الـسطحية مخبريـاً باستخدام السبكتروراديومتر نوع Pro Sepec Field ، و أظهرت النتائج أن وجود كربونـات الكالـسيوم بنسب عالية في التربة يزيد من قيم الانعكاسية الطيفية، و أن المجال الطيفي 1B TM هو الأفضل للتنبـؤ بمحتوى التربة من كربونات الكالسيوم.
نفذ هذا البحث في محافظة اللاذقية لتقييم ملاءمة أراضيها لزراعة أشجار الزيتون من خلال المقارنة ما بين خصائص ست وحدات الأرض (وحدة السيول الساحلية المستوية, وحدة الوديان و المسيلات المائية المستوية, وحدة السفوح و المنحدرات خفيفة الانحدار, وحدة السفوح و المنحدرات متوسطة الانحدار, وحدة السفوح و المنحدرات شديدة الانحدار, وحدة القمم المنبسطة) و متطلبات شجرة الزيتون البيئية و الطبيعية. و تمت دراسة كل من عوامل المناخ, عمق التربة, خطر الفيضان, خطر الانجراف, الانحدار, نسبة المركبات الخشنة و نسبة المادة العضوية كعوامل محددة, و ذلك باستخدام برنامج LAMIS و نظم المعلومات الجغرافية و تقييم ملاءمة أراضي محافظة اللاذقية لزراعة أشجار الزيتون.