ترغب بنشر مسار تعليمي؟ اضغط هنا

المعالجة الجراحية للأكياس السنية المتقرنة - دراسة سريريه راجعة -

The Surgical Management of Odontogenic Keratocysts -Retrospective Clinical Study-

464   0   9   0 ( 0 )
 تاريخ النشر 2009
  مجال البحث طب الأسنان
والبحث باللغة العربية
 تمت اﻹضافة من قبل Shamra Editor




إن الأكياس السنية المتقرنة هي أكياس بشروية تطورية شائعة الحدوث في الفكين، و يمكن أن تصل إلى حجوم كبيرة بسبب سرعة نموها و بسبب ميلها للتمدد و التوسع في عظام الفكين و الأنسجة المجاورة. معالجة هذه الكياس مازال محل جدل بين المؤلفين فمنهم من يؤيد المعالجة المحافظة باستئصال الكيس فقط، و منهم من يذهب بعيداً و يصر على الاستئصال الجذري مع حدود عظمية سليمة وقاية من النكس. هدفت هذه الدراسة إلى تقيم نتائج سبع سنوات من معالجة الأكياس السنية المتقرنة بطرائق جراحيه مختلفة.

المراجع المستخدمة
Marx RE, Stern D : Oral and Maxillofacial Pathology: A Rationale for Diagnosis and Treatment. Chicago, II ,Quintessence, 2003 pp 590 - 601
Harris M , Toller P : The pathogenesis of dental cysts. Br Med Bull 31 :159 ,1975
Scharffetter K , Balz- Hermann C ; Proliferation kinetics-study of the growth of the keratocysts. J Craniomaxillofac Surg 17 226 ,1989
قيم البحث

اقرأ أيضاً

يهدف هذا العمل إلى تقدير حجم مشكلة فرط نشاط الدرق في السنوات الثماني الأخيرة 2009-2001 ، و إلقاء الضوء على كيفية مقاربتها و تدبيرها جراحياً؛ لتقييم واقع هذا الداء في بلدنا.
تعد الأكياس أكثر شيوعاً في الفكين مقارنة بعظام الجسم الأخرى، و مع أن معالجة الأكياس الفكية بسيطة و تعتمد على التداخل الجراحي كخيار أول إلا أن أهميتها تكمن من اختلاطات وجود و معالجة هذه الأكياس. هدفت هذه الدراسة الاستعادية إلى تحديد نسبة حدوث الأكياس الجذرية و التاجية و السنية المتقرنة و الأكياس غير سنية المنشأ نسبة لبعضها في دمشق (سورية)، و مقارنة نتائجنا بالتسجيلات السابقة في بلدان العالم الأخرى.
تعد الشذوذات السنية من العيوب الخلقية المنتشرة بنسب معينة في حالات سوء الإطباق، هدفت هذه الدراسة إلى تحديد نسبة الشذوذات السنية في حالات سوء الإطباق من الصنف الأول عند مرضى التقويم في جامعة دمشق.
دخل حمض الهيالورونيك حديثاً في المعالجة حول السنية التجددية و لكن لا تزال هناك حاجة لمزيد من الدراسات حول دوره في هذه المعالجات , لذلك تهدف هذه الدراسة السريرية إلى تقييم دوره في المعالجة الجراحية للعيوب تحت العظمية حول السنية بالمقارنة مع التجريف المفتوح لوحده.
صممت الدراسة بشكل تقدمي / prospective study / بحيث شملت المرضى المصابين بخثار الأوردة السطحية على أرضية الدوالي و الممتد الى الصافن الكبير أعلى من مستوى الركبة، و المراجعين لمشفى الأسد الجامعي في الفترة بين كانون الثاني 2005 و كانون الأول 2011 . حيث اخضعوا للعمل الجراحي البدئي أو الثانوي (و يقصد به فشل العلاج الدوائي أو ظهور اختلاطات دوائية كبرى) استبعد من الدراسة مرضى الخثار الوريدي العميق ( DVT )، السمنة المفرطة، الأمراض القلبية المتقدمة، مرضى الأورام الخبيثة ، الأمراض الدموية، حالات فرط الخثورية الخلقية و المكتسبة، و المرضى الأكبر من 70 سنة. بلغ عدد المرضى 60 مريضاً ( 41 أنثى , 19 ذكراً ) تتراوح أعمار 61.6 % منهم بين 31 و 50 سنة, و كانت الإصابة في الطرف الأيسر في 48.3 % , الأيمن 40 % , و في 11.7 % في كلا الطرفين ,و كلها في جملة الصافن الكبير . وضع الاستطباب الجراحي بشكل أولي عند معظم المرضى و فقط عند 4 بشكل ثانوي و هم المرضى الذين تناولوا العلاج الدوائي لمدة أسبوع – أسبوعين . وجد أن الحد الأعلى للخثار حسب الايكو – دوبلر و الجراحة متوافقاً لدرجة كبيرة و أعلى من الحد الموجود سريرياً قبل الجراحة بحوالي 5-14سم. أجريت الجراحة تحت التخدير القطني لدى جميع المرضى و لم توجد صعوبات تقنية كبرى . كانت النتائج جيدة فلم تحصل أية وفيات أو خثار وريدي عميق أو صمة رئوية أو احتشاء عضلة قلبية . و كانت الاختلاطات القريبة ( ورم دموي/ مصلي 5 %, انتان جرح 3.3 % , تموت حافة الجرح 1.7 % , النـز اللمفاوي 3.3 % ) مقاربة لتلك المشاهدة في علاج الدوالي غير المختلطة في مشفانا و في دراسات عالمية مقارنة. الخلاصة : نوصي باعتماد الجراحة كعلاج أولي في خثار الأوردة السطحية على أرضية الدوالي عند امتدادها الى الصافن الكبير في الفخذ ( فوق مستوى مفصل الركبة ), اعتماد وسائل الوقاية عند مرضى الدوالي عند تعرضهم للولادة أو القيصرية أو السفر الطويل أو الوقوف المديد , و اعتماد الايكو – دوبلر كوسيلة سهلة غير راضة لتحديد الحد الأعلى للخثار .

الأسئلة المقترحة

التعليقات
جاري جلب التعليقات جاري جلب التعليقات
سجل دخول لتتمكن من متابعة معايير البحث التي قمت باختيارها

هل ترغب بارسال اشعارات عن اخر التحديثات في شمرا-اكاديميا