ترغب بنشر مسار تعليمي؟ اضغط هنا

سلطة الإدارة في تعديل العقد الإداري

4564   6   264   0 ( 0 )
 تاريخ النشر 2016
والبحث باللغة العربية
 تمت اﻹضافة من قبل Shamra Editor




تمتلك الإدارة في سبيل تنفيذ أعمالها من أجل حسن سير المرفق العام بشكل منتظم سلطات واسعة من بينها سلطتها في تعديل العقد الإداري متى رأت ضرورة ذلك لتحقيق أهداف المرفق العام . لذلك فإن هذه السلطة تمنح الإدارة الحق و بإرادتها المنفردة بأن تقوم بإجراء التعديل على العقد الإداري سواء بالزيادة أو النقصان و في كافة العقود التي تجريها و لا يحد من تصرفها هذا إلا إذا شابه انحراف في السلطة .

المراجع المستخدمة
د. ثروت بدوي : مبادئ القانون الإداري، طبعة 1977
محمد عبد الحميد أبو زيد: اثر التفويض في الإصلاح الإداري مكتبة المدينة 1977.
قيم البحث

اقرأ أيضاً

درسنا في هذا البحث ماهية العقود الإلكترونية حيث تطرق البحث إلى مفهومها و أسباب ظهور هذا النوع من العقود التي لا تختلف كثيرا عن العقود التقليدية من حيث أركانها و طريقة إبرامها و طرق تنفيذها و إثباتها.
إن التنازل عن العقد الإداري هو تصرف قانوني يكون من شأنه إحلال الغير محل المتعاقد الأصلي في أداء التزاماته و اكتسابه حقوقه الناشئة عن العقد المبرم بينه و بين جهة الإدارة. و يتميز التنازل عن غيره من الصور المشابهة له، بأن الطرف المتنازل له يصبح هو المسؤول الجديد المباشر أما الإدارة و للتنازل عن العقد صور متعددة، فقد يرد على العقد نفسه، أو على الحقول المرتبطة بوجود العقد، أو على الحقول المرتبطة بتنفيذ العقد.
ألقى قانون العمل السوري التزاماً على العامل بالخضوع للتعديلات التي يدخلها صاحب العمل على العمل الذي يقوم به، و أعطى للأخير حق مساءلة العامل في حال إخلاله بهذا الالتزام. إلا أن المشرع لم يترك حق التعديل المؤقّت و الدائم لمحض إرادة صاحب العمل، بل حدد ل ه قيوداً و ضوابط، بغية حماية العامل بقواعد قانونية تسعى لمناصرته، و لو على النطاق التشريعي.
يرتبط مصطلح غرامات التأخير كجزاء مالي بالعقد الإداري، حيث أن لغرامات التأخير وقع خاص على المُتعاقد مع الإدارة تدفعه إلى تنفيذ التزاماته بشكل دقيق، كما أنّها تخضع لنظام قانوني خاص بها مختلف عما هو عليه الأمر في العقود المدنيّة، فهي تُوقع بقرار يصدر عن الإدارة دون اللجوء إلى القضاء، و دون حاجة لإثبات الضرر، لأن التأخُر في تنفيذ العقد الإداري يُعتبر بحد ذاته ضرر يلحق بالمرفق العام الذي رصد العقد لمصلحته، و بالتالي إلحاق الضرر بالمصلحة العامة التي هي الغاية المقدسة من العقد الإداري.
في هذا البحث تم دراسة أثر ممارسة الإدارة بالتجوال على التمكين الإداري وذلك من خلال التطبيق على عينة من موظفي المستشفيات السورية وقد تم توزيع 182 استبانة على موظفي المستشفيات السورية خلال العام 2018، ولدراسة ممارسة الإدارة بالتجوال على التمكين الإداري تم محاولة شمل مقومات التمكين الإداري من خلال عملية التفويض، مشاركة اتخاذ القرار، عملية التدريب والتعليم، إثراء العمل وعملية التحفيز لدى العاملين، وبعد دراسة الإحصائية دلت النتائج بأنه يوجد علاقة ذات دلالة إحصائية بشكل إيجابي بين تطبيق الإدارة بالتجوال وعملية التفويض والتحفيز واسلوب العمل لدى العاملين في المستشفيات السورية، كما تم اثبات فرضية البحث لعدم وجود تأثير معنوي ذو دلالة احصائية لمتغير الادارة بالتجوال في متغير الاثراء والتدريب والتعليم وهذا ناتج عن عدم امكانية الاستفادة من فوائد الادارة بالتجوال في تذليل المشاكل والصعوبات اثناء التدريب لكون مدراء الاقسام ليس لهم الصلاحية في تغيير تفاصيل نظام العمل المستخدم باعتبار النظام مستورد من الخارج وعدم المام مدراء الاقسام بتفاصيله مما يمكنهم من اجراء التغييرات اللازمة لتطوير العمل، إضافةً الى ضعف عمليات التدريبية في المستشفيات.
التعليقات
جاري جلب التعليقات جاري جلب التعليقات
سجل دخول لتتمكن من متابعة معايير البحث التي قمت باختيارها

هل ترغب بارسال اشعارات عن اخر التحديثات في شمرا-اكاديميا