بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
هدف هذا البحث استقصاء أثر استخدام الحاسوب في تحصيل طلبة مساق مناهج و أساليب تدريس التربية الإسلامية في جامعة آل البيت. تكونت عينة البحث من جميع الطلبة المسجلين في مساق مناهج و أساليب تدريس التربية الإسلامية في جامعة آل البيت في الفصل الدراسي الصيف ي للعام الدراسي 2006 /2007م، و عددهم (80) طالباً و طالبة. منهم (12) طالباً، و (28) طالبة في (المجموعة التجريبية) درسوا باستخدام الحاسوب، و (13) طالباً، و (27) طالبة (في المجموعة الضابطة)، درسوا بالطريقة التقليدية.
هدفت هذه الدراسة إلى استقصاء أثر تدريس الأحياء بمساعدة الحاسوب (CAI) فـي تحصيل طلاب العلوم بكلية المعلمين بتبوك، و اتجاهاتهم نحو استخدام الحاسوب مقارنة بالطريقة المعتادة (طريقة الشرح و المحاضرة). تكونت عينة الدراسة من (51) طالباً من طلاب العلوم في ك لية المعلمين بتبوك الذين درسوا مقرر الأحياء العامة، تم توزيعهم بطريقة التعيين العـشوائي إلـى مجموعتين: مجموعة تجريبية تكونت من (26) طالباً، تم تدريـسهم وحـدة فيـروس متلازمة العوز المناعي المكتسب "مرض الإيدز" بمساعدة الحاسوب (CAI) من خلال برنامج تعليمي محوسب، و مجموعة ضابطة تكونت من (25) طالبـاً، تـم تدريـسهم الوحدة نفسها بالطريقة المعتادة.
قدم البحث كيفية النمذجة الریاضية لعناصر أنظمة محطات الطاقة الحراریة بهدف تحدید بارامترات النظام الحراري (بعض البارامترات الترمودیناميكية الأساسية، التدفق الكتلي و الطاقي في الجریانات بين عناصر محطة الطاقة الحراریة) .
إن المضخات الغاطسة عملياً مستخدمة استخداماً واسعاً لضخ المياه و استخراجها من الآبـار، و هذه المضخات تكون مقادة بواسطة محركات تحريضية ذات قفص سنجابي، إذ إنَّ المضخة تكون مرتبطة بشكل مباشر مع المحرك التحريضي الذي يقودها و يكونان بذلك مجموعة تسمى مجم وعة محرك مضخة أو المجموعة الغاطسة. من الناحية الاقتصادية فإن تكاليف حفر البئر يتناسب طردياً مع قطر فوهة الحفرة، و من ثَـمَّ فإن التكاليف سوف تنخفض انخفاضاً ملحوظاً كلما كانت أبعاد المجموعة الغاطسة صـغيرة، من هذا المنطلق سوف نقوم في هذا البحث باختبار إمكانية تصميم محرك تحريضي غـاطس يعمل بتوتر ذي تردد [HZ [ 150 =f بحجم أصغر و بسرعة مساوية ثلاثة أضعاف المحـرك التحريضي الذي يملك الاستطاعة نفسها و يعمل بتوتر ذي تردد [HZ[50 =f و بحيـث تكـون المحددات الأساسية للمحرك المصمم ليست أسوأ من المحرك ذي التردد [HZ[50=f .
تقدم تقانات الحاسوب، إذا اقترنت بنظرية النظم و ما تتضمنه من أساليب و طـرق معالجـة و خاصـة النمذجة الرياضية و المحاكاة و الأمثلية، أداة فعالة في تخطيط و استثمار و تطوير الموارد المائية. و تزداد أهمية هذه التقانات في المناطق التي تعاني من شح الموارد المائية حيث يسمح تطبيقهـا بالاسـتثمار بتجـارب الأمثل لهذه الموارد المحدودة. قام المؤلف و في بعض الحالات بمشاركة بـاحثين آخـرين لتطبيق هذه التقانات في الجمهورية العربية السورية، و بشكل خاص على نبعي بـردى و الفيجـة فـي حوض دمشق. و يهدف هذا البحث إلى عرض و دراسة جانب من هذه التجارب و تقييم نتائجها و بيـان مدى الفائدة المتوخاة من توسيع تطبيق هذه التقانات على موارد مماثلة.