بحث متقدم
ترتيب حسب
فلترة حسب
تعد ظلال الترددات المنخفضة أحد أهم مؤشرات تجمعات النفط و الغاز. يمكن التقاط هذه الترددات عن طريق تحليل التردد – زمن، الذي يزود بميز ترددي عالٍ عند الترددات المنخفضة و ميز زمني عالٍ عند الترددات المرتفعة، هذا الشيء يعد مرغوبًا من أجل تحليل المعطيات الاهتزازية و تفسيرها لأن مكامن الهيدروكربونات تشخص بشكل أفضل عند الترددات المنخفضة. لقد طبق هذا التحليل على معطيات اهتزازية مأخوذة من تركيب فهدة و هو حاوٍ على النفط و يقع في هضبة حلب. إن إضافة محور التردد إلى المقطع الاهتزازي العادي ثنائي البعد يجعل المعطيات بأبعاد ثلاثية. بمقارنة المقاطع ثلاثية الأبعاد ذات التردد الوحيد نستطيع أن نشاهد الظلال الترددية المنخفضة بسطوع على المقاطع وحيدة التردد بشكل نسبي في تركيب فهدة عند الترددات المنخفضة. و قد أعطت شواذَّ سعوية عالية نسبيًا تحت النطاق الحاوي على النفط . ثم اختفت هذه الشواذ في مقاطع الترددات العالية.
ريبية المهمة، و الجديدة و التي تهدف إلى إيجاد حل للمنازعة الضريبية – التي تنشأ بين المكلف و الإدارة الضريبية في معرض تطبيق أحكام التشريع الضريبي – قبل وصولها إلى القضاء بهدف تخفيف العبء عن القضاء من خلال حلها من قبل اللجان الإدارية التي تم تشكيلها له ذا الغرض. و تتجلى أهم المحاور التي ستناقش في هذا البحث في ضرورة تحديد ماهية المنازعة الضريبية و التعرض لمفهومها، و خصائصها، و الأسباب التي تؤدي إلى نشوء المنازعة بين المكلف و الإدارة الضريبية، و من ثم نبين مفهوم الاعتراض، شروطه، و آثاره . و بعد ذلك نتطرق للبحث في اللجان الإدارية المختصة بالنظر في المنازعات الضريبية في المرحلة الإدارية من حيث تشكيلها، و تحديد آلية عملها، و قراراتها، وصولاً إلى أفضل الصيغ لحل المنازعات الضريبية التي تنشأ بين الإدارة و المكلف، و وضع الحلول المناسبة للمشاكل التي تواجه المكلف و الإدارة الضريبية في معرض اللجوء إلى الطريق الإداري لحل المنازعات التي تنشأ بينهما.